آراء حرة

الببغاوات البشرية

ثلاثاء, 05/10/2016 - 00:40
احمد ولد الدوه

غريب أمر بعض ببغاواتنا فهم وإن شاطروا طائر الببغاء في صفاته وخصائصه إلا أنهم يتفوقون عليه في القدرة على تحوير الكلم عن مواضعه ومعانيه ؛ فطائر الببغاء يتميز بحفظ الألفاظ والكلمات التي يسمع ويحاول تقليدها فقط ؛ أما حين يتجاوز الببغاء الحفظ والتقليد فنحن في هذه الحالة أمام ببغاء بشري تحركه مصالح شخصية ضيقة مدفوعة بأجندات أيديولوجية خربت ودمرت دولا عربية شقيقة ؛ وتحاول جاهدة إيصال شرارة تلك الفتنة المشؤومة إلى ديارنا مهما كان ثمن ذلك فالمهم في نظر تلك

مفكر غربي ينظر لثورة وشيكة في موريتانيا

اثنين, 05/09/2016 - 10:38

تحت عنوان "الثورة في موريتانيا"، كتب المفكر الأمريكي اليهودي الشهير توماس فريدمان في نيويورك تايمز أول أمس السبت مهاجما النظام الموريتاني الذي وصفه بالانشغال بتزوير الحقائق بدل الاهتمام بأحوال المواطنين متوقعا قيام ما وصفها بالثورة القريبة في موريتانيا.

متى يتجاوز "القادة" جهد المقل ؟

أحد, 05/08/2016 - 23:18
عثمان جدو

مر نبي الله عيسى ابن مريم -عليه السلام- والحواريون على جيفة كلب ؛فقال الحواريون : ما أنتن ريح هذا! ، فقال عيسى ابن مريم عليه السلام : ما أشد بياض أسنانه ، يعظهم وينهاهم عن الغيبة ..
 

أدب الطفل ضحية الإهمال و الرشد الاستعلائي

أحد, 05/08/2016 - 10:08
الولي ولد سيدي هيبه

هل كان يوسف عليه السلام إلا طفلا حين أدرك و اطمأن في غياهب الجب على الأمانة التي سيحملها عند البلوغ؟ و هل كان عيسى عليه السلام إلا من كلم الناس في المهد و هو صبيا ليدحض تهمتهم المنكر لأمه مريم العذراء؟ و هل كان موسى عليه السلام إلا الذي تناول جمرا دون تمر لينخدع فرعون و يمضي الأمر إلى يوم اكتمال الرشد و الاستعداد لأداء الرسالة؟

هل العناية بالثوابت منحة حكومية أم إذعان إثر معارك حامية؟

سبت, 05/07/2016 - 14:50
باباه ولد التراد

وفقا لإحدى النظريات الحديثة فإن النصوص حقيقة افتراضية وكامنة ، ولا يكون في مقدورها مواصلة الحدوث والتبدي بذاتها ، ولا تتحقق عمليا إلا إذا قام متلقي يمتلك إسهاما مكافئا في الأهمية بتفعيلها ،  وفي هذا المضمار فإن النصوص المشحونة بالقضايا الوطنية التي يكتبها باستمرار رجال السياسة والاعلام والمثقفون الموريتانيون ، والتي تطالب بالتمسك بالثوابت وتنحاز للضعيفقد تدب فيها الحياة إذا كانت موضوعة للإدراك وتستجيب لحاجات " أفق التوقعات  "، وتم تجسيدها من طرف صن

خطاب النعمة بين الاستحسان و الاستهجان

جمعة, 05/06/2016 - 13:31
الولي ولد سيدي هيبه

كشفت زيارة الرئيس محمد ولد عبد العزيز لمدينة النعمة عاصمة الحوض الشرقي عن وجهين متناقضين بقدر تكاملهما، و متباينين بقدر تقاربهما بين واقع الأحوال المتأثر بآثار العطش و البعد عن "أمل" ـ ما زال بعيد التحقق ـ الذي حمله ذات يوم اسم الطريق حيث ينتهي بعد ماراتون الألف و المائة كيلومتر في وسط العاصمة الجهوية عند أطلال المدينة القديمة التي تشبه مساكن الأشباح و دور و محلات الأحياء التي يراد لها أن تكون تعبيرا عن المدنية و العصرنة و عن الالتحام بالحداثة و ما

ما لم يقل الرئيس..!!

خميس, 05/05/2016 - 11:37
أحمد عبدالله محمدو  إعلامي موريتاني

كان الإعلان عن مشروع التعديل الدستور القاضي بإلغاء مجلس الشيوخ،  وتشكيل مجالس جهوية  بعد عرض التعديل على الاستفتاء الشعبي، واستعراض الوضعية الاقتصادية للبلد، والرد القوي على حرب الشائعات، التي تقودها بعض القوى السياسية نكاية بالنظام، وانتقاما لنفسها،  لضرب السلم الاجتماعي وأمن البلد واقتصاده الوطني ـ  الذي تمكن من تجاوز الظرف العصيب الذي سببه انهيار أسعار المعادن والتي تشكل أحد أهم الموارد المالية للدولة ـ المواضيع الرئيسية لخطاب رئيس الجمهورية في

خذ "المأمورية" فأنت تستحقها .. !! / حبيب الله ولد أحمد

خميس, 05/05/2016 - 09:23

سيدي الرئيس، ابق رئيسا، نحن نحتاجك، وأنت تحتاجنا، فأنت قائد "الضرورة"، ونحن شعب "الضرورة" 
تستحقنا ونستحقك..

كلفة خطاب لم يأت بأي جديد !!

ثلاثاء, 05/03/2016 - 17:26
بقلم: محمد الأمين ولد الفاضل

لقد استمعت إلى جزء كبير من خطاب الرئيس في النعمة، وهو الخطاب الذي كانت مفاجأته الوحيدة أنه لم يأت بأية مفاجأة. هذا الخطاب الذي لم يأت بجديد كانت كلفته المادية والمعنوية على البلاد كبيرة وثقيلة، وهو ما سأبينه في هذا المقال، ولكن، ومن قبل ذلك فلابد من التوقف قليلا مع مضامين هذا الخطاب. لا جديد في خطابات الرئيس لقد توقع الكثيرون أن يأتي خطاب النعمة بجديد، ولكن الخطاب لم يأت بجديد، ولم  يختلف عن خطابات الرئيس السابقة التي ظلت تتسم ب :

زيارة الرئيس وبند اللحلالة ...

ثلاثاء, 05/03/2016 - 17:08
أحمد حبيب صحفي موريتاني

لدى كل زيارة رسمية لرئيس موريتاني لإحدى المدن الداخلية تتباين الأهداف وتنكشف المصالح وتقوم الدنيا ولا تقعد فالحزب الحاكم يضع هدف نجاح الزيارة فوق كل الأهداف على المستوى العام للحزب وله في ذلك مآربه الخاصة ووسائله الضرورية من رجاله المخلصين من" لحلالة" ومزمرين وصحافة مرتزقة تكشف النقابة عن حقيقة باتت لا تخفى على عامة الشعب الذين لا يتسنى لهم فهم الكثير من ما يحدث في تلك الزيارات مقتصرين على ما يقدمه لهم الحزب من مواعيد عروقوب موضوعة في قابل بسيط يتم

الصفحات