آراء حرة

الهجرة إلى الغرب... تعددت الأسباب والموت واحد

سبت, 11/14/2015 - 14:54
إسلمو ولد سيدي أحمد كاتب وخبير لغوي وباحث في مجال الدراسات المعجمية والمصطلحية

تزايدت أعداد المهاجرين في السنوات الأخيرة بشكل لافت، ولكل مهاجر قصة... ولا يتعلق الأمر هنا بالمهاجرين الذين كانوا يذهبون في الماضي- بطرق شرعية- إلى البلدان المتقدمة، من أجل تحصيل العلم والعودة إلى بلدانهم الأصلية، ولا بالمهاجرين الذين يذهبون إلى البلدان الصناعية للعمل في المصانع والمزارع المتطورة، وتحصيل بعض الأموال والعودة بها إلى أوطانهم، والذين يعملون طبقا للقوانين والنظم المعمول بها في هذه البلدان.

مستشفى الشيخ +

جمعة, 11/13/2015 - 16:03
بقلم محمدُّ سالم ابن جدُّ Abouz130@gmail.com

يحكى أن أهل بيت من أقاربي أوتوا بسطة في القول (وفي العلم والجسم) كان لهم عامل لا يعجبهم أداؤه، ومن سوء حظه أن كان اسمه "الزايد" فقال صاحب البيت إنه لا يدري ما الذي يزيده "الزايد"! فقال أحد بنيه إنه زائد أحس، وقال آخر إنه زائد العيال، وقال آخر إنه زائد الهم، وقال آخر إنه ليس زائدا للمسلمين على كل حال.

للإصلاح كلمة تتعلق بإذاعة القرءان وقناة المحظرة

جمعة, 11/13/2015 - 11:39
 محمدو ولد البار

كلمة الإصلاح هذه المرة تريد أن تحط رحالها حول هاتين المؤسستين القرآنيتين التي تستمع دائما إلى برنامجها وموضوعهما القرآني، ونتيجة لاهتمام كل مسلم بهذا الموضوع وهو القرآن، فإني أود أن أسجل هنا ملاحظات كنت قد كتبت فيها إلى هاتين المؤسستين.
وقد بينت في تـلك الملاحظات أن غالبية المسلمين في موريتانيا

ذكراهما ما تزال تعشش ها هنا

خميس, 11/12/2015 - 11:20
محمد فال ولد سيدي ميله

نـثــْــرُ "الليل والقبور" طيف يزور كل الباكين، الساهرين، المتلذذين بذكرى صامتة أو خيال هارب شارد حزين.

كانا صديقـيْـن.. كانا أخوين.. كانا حبيبين.. كانا قــُـطــْــنًا هشا حريريا يفتت في قلوبنا كل الصلافات والخشونات..

ذهـَـبَــا، نعم، ذهبا إلى بارئهما وغافر ذنبهما. ذهبا بوداعتهما، ورقتهما، وكبريائهما، وسَمَـرهما الجميل، ودعاباتهما القاتلة كل نوبات التـجــهم..

الإستعباد أم الإسترقاق

ثلاثاء, 11/10/2015 - 16:54
إبراهيم  بلال  رمظان سجن ألاك

مساهمة متواضعة جدا فى تشخيص

معمق لهذه الجريمة فى موريتانيا

الحزب الوطني هو أول من يضحي وآخر من يستفيد

اثنين, 11/09/2015 - 15:36
باباه ولد التراد

تشكل الأحزاب أحد أنماط  العمل السياسي الجماعي في صورته الحديثة  ، وتعد من أهم أدوات التنشئة والتنمية والمشاركة السياسية بشكل عام ،لذلك يعرف الحزب السياسي على أنه "مجموعة منظمة من الأفراد يمتلكون أهدافا وآراء سياسية متشابهة بشكل عام، ويهدفون إلى التأثير على السياسات العامة من خلال العمل على تحقيق الفوز لمرشحيهم بالمناصب التمثيلية".

احجبوا مواقعنا.. صادروا صحفنا.. اطردونا من “عربساتكم”...

اثنين, 11/09/2015 - 10:12

... سنستمر في الكتابة.. والتعبير عما في داخلنا.. سننتصر لهذه الامة وعقيدتها.. ولن تكمموا افواهنا ما دمنا نتنفس وقادرين على فتحها

عبد الباري عطوان

صراع البارونات.. ينهك النظام

أحد, 11/08/2015 - 21:55
عبد الله الراعي

إن الخوف الذي يلازمنا بشأن مستقبلنا السياسي يحتم علينا أخذ جرعة من التفكير العميق في أبعاد العملية السياسية التي يبدو أننا دخلناها مغيبي العقول ومازلنا ندور في فلك ضياعها السرمدي.. فخسارتنا الدائمة لتلك اللحظة المثالية التي يكون فيها الفعل السياسي ملائما تماما ومنسجما مع الأهداف الإستراتجية الكبرى للأمة جعلتنا نقع في النصف الخالي من الدائرة .. فكيف وصلنا إليه بل كيف اخترقتنا الشكوك وتسربت إلى كل شيء .!

البهتان الذي رمي به الديوان

أحد, 11/08/2015 - 21:51
 عثمان جدو

من المعروف أن الديوان في أي وزارة كان؛ يعنى بترتيب الأعمال وتنظيم الشؤون وضبط القضايا داخل تلك الوزارة ؛ فهو إذا مكمن السر وضابط التوثيق .

السعودية والقضية الفلسطينية .. لماذا لا نقرأ التاريخ ثم نحكم؟

سبت, 11/07/2015 - 18:55
 بقلم محمد الامين بن محمد الحنفي  مدير وكالة الساحل ميديا  agencysahel@gmail.com

بعد أن تمكنت المملكة العربية السعودية بفضل حكمة وصرامة قيادتها من كبح جماح المشروع الفارسي التوسعي ولجم طموحات ايران في الهيمنة على المنطقة، بدأت لبروباجاندا الإعلامية لهذا المشروع المفلس تحاول النيل من المملكة ومن اشقائها العرب الذين تصدوا معها بقوة وحزم للتحرك لعسكري الايراني سواء في اليمن او البحرين اوسوريا و غيرها من بلدان المنطقة .

الصفحات